،…،..،.

الصّيد؛
أعني تحديداً ذاكَ الذي بِغَرضِ تسليةٍ وتعبئةِ وقتٍ وتبجُّحْ
أن تكونَ أكبرُ غُرَفِ منزلكَ مَعرَضاً للعشراتِ من رؤوسِ الحيواناتِ المفترسةِ المُحنّطةْ
المحزوزَةِ من أجسادِها بِسكّينٍ، بعدَ صيدِها الجبانِ من بعيدٍ بِقنّاصةْ
هل حقيقةً يختلفُ كثيراً، عمّن كانَ قديماً يملكُ رؤوساً بشريّةً لمحاربين قتَلَهم، في معركةٍ ندّيةٍ وجهاً لوجهٍ، مُعلّقةً على رؤوسِ رِماحْ
أو مَن كانَ يضعُ حولَ عنقهِ طَوْقاً منَ الجلود التي سَلخها من رؤوسِ من قتلَهم، أيضاً في معركة ندّيةٍ، وجهاً لوجهْ
نعم، يختلفُ ربّما
ليس أنّ الاخيرَين أقلُّ عنفاً أو دمويّةْ
لا،
لكنّهما لاشكَّ أكثر شجاعةً واستِحقاقاً
هما قَتَلا في معركة دنيئةٍ، لكنْ بشروطٍ متكافئةٍ إلى حدٍّ بعيدٍ، وأسلحةِ كذلكْ
في ظروفٍ قد يَقتلونَ وقد يُقتَلونَ أثناءها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *