،،،..

الثّورة، الفعلُ الثّوريّ، إلخ إلخ

لا يعني أن تكونَ ضدّ سُلطةٍ لأجلِ أخرى، ضدَّ عقيدةٍ انتصاراً لأخرى، “شهيداً” لدى أناسٍ وقاتلاً بالنسبةِ لآخرين.

أن تكونَ ثوريّاً، يعني أن تكونَ مع أيِّ ثورةٍ دونَ الدخولِ بالحيثياتْ.

ضدَّ أيِّ سُلطة دونَ احتياجكَ لمبرّرات، ضدَّ السّلطةِ كمفهومٍ، ككائنٍ تربَى تحت أظافرهِ مستعمراتٌ من جوعٍ وقهرٍ ودمٍ وسجونْ.

أن تكونَ ثوريّاً، يعني أن تكونَ مع أيِّ ثورةٍ إلى حينِ تَصَيُّرِها إلى سلطةْ، لتعودَ وتثورَ عليها.

***

وأيضاً،

أن تكونَ ثوريّاً، لا يكفي أن تكونّ ضدّ، إنما عليكَ، بالضرورةِ، أن تكونَ غَيْر.

***

هكذا، كغبارٍ يعكّرُ، أبداً، صفوَ ريحْ

**

أظنّْ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *